XtGem Forum catalog

الأمثال الشعبيّه
مجاراته في الابوذيه
المثَل : (جنت براقش علي نفسها)
***
دنيفه الـروح لاجت عـن نفسها وطفح عـالـي رداهـا عن نفسها
جنت حُکمت براقش عن نفسها إبنفسهـا وأصدَرت حُکم المنيّه
***
المثل: (جرح البغيرک مثل شگ البالتبن)
مجاراته في الابوذيه
***
الهظم عـشعـش ابـدلالـي بَتِبنه يلـن خَلـه الأبـو ميـطب بَتِبنه
جرح اللي بغيرک شَگ بَتِبنه إذن لا تشکي جرحک للبريّه
***
المثل : (الشيطان ميخرّب عِشّه)
مجاراته في الابوذيه
***
سگفک رمـل سـاسه مايه خربه صديج المـاينصحک مايه خربه
تـره الشيطـان عِـشّه مايه خربه لن مبنـي علـه اذ نـوب البريّه
***
المثل : {من نَمَ لَک نَمَ عليک)
مجاراته في الابوذيه
***
إشمه تـزرع خير بالوادم ينم لک بـالـک للـينِم طـرفک ينم لک
يِنِـم إعـليک بـاچـر من ينم لک عگــرب والمــــــلامـح آدميّـه
***
المثَل : (لوکُبر إبنک خاويه)
مجاراته في الابوذيه

خَـد وعـين صيـر أويـاه خاويه ليـش إبـذ لّة الکفخات خاويه
يصاحب لون إبنک کُبَر خاويه خـذ وانطـي اويـاه إبْمرحَميّه
***
المثَل: (ألحَس المْسنّي وأبات متهنّي)
مجاراته في الابوذيّه
***
لمست اجـروح گلبي وِلْمَسنّي وبَـرن ذنـب العـليّـه والمَسَنّي
أبات إمْهنّه وألحس بالمَسنّي إذا تدنه النفس گصّيت إديّه
***
المثَل: (إشجابرک عله المرغير الأمر منّه)
مجاراته في الابوذيّه
***
منّـي المثـَل لو مَر لَمر منّه يمرّک عوز تاخذ لمر منّه
عله المر إشْيجبرک لمر منّه ونه مرّينهن مـــرّن عليه
***
المثَل: (اللي ياخذ أمّي يصيرعمّي)
***
مجاراته في الابوذيه
اعيون الوفگ بس وياي عمّي گضيته إبفکر وبصفنات عمّي
آنه اليـاخذ أُمّـي يصيـرعمّي المهم تستعدل أوضاع العليِه
***
المثَل: (الطال سيفه ياکل ابکيفه)
مجاراته في الابوذيه
***
دونـي وإيـده تـوصل کل بکيفه تکيـل النـاس ببـره وکل بکيفه
صحيح الطـال سيفـه کل بکيفه ظالـم ينهب احگــوگ الـرعيه
***

المثَل : (الوجه امرايه والگفه سلايه)
مجاراته في الابوذيه
***
أضِـن گـلبک عَلَي مِجبـل ولگفه شـرب عـذب الوفه بشوگي ولگفه
أثـــــاري وجهک إمـرايـه والگفه سـلّايــة غـــدر وتـبـزهــا بـيّـــه
***
المثَل: (لتدلي المعيدي عله باب حوشک)
مجاراته في الابوذيه
***
بخيت وعَلَي جـدم الخيـر حاشک چريــم ومـا ترد الضيف حاشک
لتدلّـي المـعيدي إبّـاب حوشک تصبّح مبتلــي صُبــح اومـسيّـه
***
الحکمه: (إذا ان الکلام من فضه فالسکوت من ذهب)
مجاراته في الابوذيه
***
خلگک عاصبـر بالصبـر فضّه وسرّک عله ابيار الموت فضّه
إذا چــان الکـلام ابـوزن فضّه مـثـاقيـل السکوت ابذهب هيّه
***
المثل: (مد رجلک عله گد اغطاک)
مجاراته في الابوذيه
لاحفنـي الفُـگر وَبْـرم لحافاي غزاني وحشّم جيوشه لحافاي
إعلـه گد رجلـي أمدّنه لحافاي ولا للــذلّ أمـدّنــهن إديّـــــه
***

المثل: (الجمل يعرج من إذانه)
مجاراته في الابوذديه
***
جلينـه ابيـوت أهلنـه من أذانه وعمرنه انتها وضولع من أذانه
مـدام الجمـل يــعـرج من إذانه ورثنــاه ونضـولـع بـالمنيـه
***
المثل : (الياکل ابضرسه ينفع نفسه)
مجاراته في الابوذيه
***
ملهـــوگ إيتمــلّک روح نِفسه إنتخم عض السماط اوگطع نفسه
اللـي بضرســه ياکـل نفـع نفسه وِهْـو ضـرهـا وتوسّدهـــا المنيه
***
المثل: (ردته عون طلع فرعون)
مجاراته في الابوذيه
***
إگطعتلک من رفيف اچلاي فرعون وحنيني جروح إلک خضّرن فرعون
ردتک عـون تالي إطلعت فرعون وگبـل هَـدّت عـدوّي اتـهـد عـليّــه
***
المثل: (ودّع البزون شحمه)
مجاراته في الابوذيه
***
تگلي إحميه امن المستور شحمه إلحملــه گلب وبتيــــزا شحمه
غـشـيــــم اوّدع الـبــزون شحمه إبتوالي الشيب ذب روحه ابهبيّه
***
المثل: (أول غَزاته انکسرت عصاته)
مجاراته في الابوذيه
***
***
طلـع يغـزي وجِفَل گلبـي عصاته وغـم اـلوادم التـرکض عصاته
بـأول غـزوته انکسرت عصاته ومـرعوب إيتراجف رد عليِه
***
المثَل :(يروح للبحرإيّبسه)
مجاراته في الابوذيه
***
أرِد أنصــح واعـلّـم بيــه يابس وأصيـح بعالـي صـوتي إعليه يابس
أودّيـــه للبحـــر ويگـــول يابس إشطـوط الارض نشّفهــــــــا عليّه
***
المثَل: (إتگل للگمر غيب وانه ابمکانه)
مجاراته في الابوذيه
***
شمس يبهـر حِسِنهـا من بدالک اوبـده إعليّـه جنوني من بدالک
تـگل للگمــر غـيــب ومن بداک أنــه والگمــرمنهـــا کسف ضيِه
***
المثَل: (ضيّع الصايه والصرمايه صاحبنه)
مجارته في الابوذيه
***
لـَعب وکتـي عليّه وفـرض صايه نهرنـي وگتـله بسّک عـاد صايه
أنه کــل يـوم إليّه تضيـــع صايه ومـا ضلّت بعد صرمــــايه إليّـه
***
المثَل: (کوم احجار ولا هالجار)
مجاراته في الابوذيه
***



روحـي مـن ذوايـبهــــا لها الجار وحضّـي للفگر والهم لها الجار
کومـه احجـار حط يمّي ولها الجار لأن مــامـن وراه غيــر الأذيّه
**
المثَل: (إجه ايحکّلها عماها)
مجاراته في الابوذيه
***
اعيوني امن الرمد تشکي عملها وطبيب أعمه ابعمه عيوني عملها
إجــه لـيــهـــا يـکحّلهـــا عملها طفــاهـــا وگمت أنـــــازع بالمنيّه
***
المثَل : (العمه متحب چنّتها)
مجاراته في الابوذيه
***
أنـه گلبـي القهـر والضيـم عمّه ابنص بحـر المشـاکل ثگل عمّه
چِـذَب مـن گـال چنّه تحب عمّه ولا العمّــه تـحب چـنّتـها هيّـه
***

إحنـه امضـــيف للخطّــار چِنه وألـذ مـن العسـل بالريــج چنه
طبـع بالعمّـه أبـد ماتحب چنّه وفله الچنّــــه تحب عمّتهــا هيــــِّه
***
المثَل : (حگ لي وأحگ لک)
مجاراته في الابوذيه
***
أحگ لي امْجاسَم الخوّ وأحگ لک إيتميّز بالـوفه حگلي وحگ لک
يصــاحب بالعدل حگلي وحگ لک حگ جِسْمــة أخــو يجسـم لخيّـه
***

المثَل : (العَب عله اساسک)
مجاراته في الابوذيه
***
ياهـو اللّعب بـأفکارک وساسک وعدّه الماي من تحتک وساسک
أريـد ألعب عله أصلک وساسک لأن عمــــرک گضــه تـلعب عليّه
المثَل : (رضينه بالبين والبين مارضه بينه)
مجاراته في الابوذيه
***
إنسبينـه ابأرضـة الطاعـون مرضه واحدنـه مــرض چتّـــال مرضه
ارتضينـه البيـن بينـه لبيـن مرضه إشْمـا نِدنـه إعليه تبعدنه المنيه
***
المثل :(الجود بالماجود)
مجاراته في الابوذيه
***
شح جـودک عَلَيْ بالجـود ماجود واليجـود ابْذِيـال الجـود ماجود
لـون شـح جود ضرفي مِنل ماجود أجـودن بـــــالنفس بيّـه سجيّــه
***
المثَل: (إذا أذّاک جارک حَوِل باب دارک)
مجاراته في الابوذيه
***
جــارک لـو لفـاک ابعيــن حوله يِدُور إعليک ونته اتدور حوله
إذا مــا شِلت بــاب الــدار حوله عـکس بيتـه وتجنـّب للأذيّـــــه
***
المثل :(المابيه خير دخّانه يعمي )
مجاراته في الابوذيه
***
يلغــي ومـن کثــر لَغـــوه دخانه سبـوس أصلـه تمخّض من دخانه
المَبيــه خيـر الهلـه يعمـي دخانه غـثيث وشــــوفته اتـجيـب البليّــه
***
المثل: (ماينحط بالعِب)
مجاراته في الابوذيه
***
تغطّـه امـن الجِدَم للــراس بالعِب گضـه عمره يحط العيب بالعِب
صلف مــکّار مـــاينحــاط بالعِب متـگدرلـــه لـون ويّــاک ميّه
***
المثل :(أخلّي الدار تنعه من بناها)
مجاراته في الابوذيه
***
روحـي المـوت ترغب من بناها وکـل ضيم اللفــاهـا من بناها
لخلّـي الـــدار تنعـــه من بناها إذا مـــوهالمســـه ايردّون إليّه
***
المثل : (إشتري الجار گب الدار)
مجاراته في الابوذيه
***
لون وکتک عله المضعون جارک وتزايد من لهيب الجور جارک
إشتريـه ابذهـب گبل الـدار جارک لأن الجار أخو اتصير انته أخيّه
***
المثَل : (سبع صنايع والبخت ضايع)
مجاراته في الابوذيّه
***

أنـه الحـظ التَعـِس سمّاني ضايع صيتـي عِطـر بين النـاس ضايع
صنايـع سبعه إلي والبخت ضايع وبيبــان الفُـگر مفتـوحـه إليّـه
***
المثَل : (محّد يشيل الحمل غير أهله)
مجاراته في الابوذيه
***
إلأوِده أصبـح الــواشــي يشيله وراح اللـي گبـل جرحـي يشيله
غـير أهلــه الحِمـِل محّـد يشله بعـد ما ضل أخـو إيهم ابخويّه
***
المثل: (الباب التجيک منها ريح سدها واستريح)
مجاراته في الابوذيّه
***
گهف روحـي الحـزن والضيم سدها وتهـاوه کل صبرهـا وطـاح سدها
البـــاب اللـي تجيب الريــــح سدها تـحذّر وسـتـريـــــح امــن الأذيّـه
***
المثَل : (نارهم تاکل حطبهم)
مجاراته في الابوذيه
***
ربعـي العـــوز بنيـابـه حطبهم وبدروب الفـگــر والـهم حطبهم
دخلهم نـــارهم تـاکــل حطبهم عـقـوبــه وثمــــن للسـوّه بيّـه
***
المثَل: (إکل مايعجبک وإلبس مايعجب الناس)
مجاراته في اابوذيه
***
يمـن بيک إعْـتـقدت العـزم والبس لا تسمع حچـي العذّال والبس
إکــل مـايعجبک يـاتـــرف والبس مــا يعجب النـــاس إبحسِِن نيّه
***
المثَل: (تسون أم الشَعَر والگرعه)
مجاراته في الابوذيه
***
إشبَعد بيّـه يصفنـاتـي تســاون عليّـه اغيـوم کـل دهـري تساون
أم الشَعَــر والگــرعـــه تساون وتســاوه البيه وفــه والبيه رديّه
***
المثَل: (بخيرهم ماخيّروني إبشرهم عمّوا عليّه)
مجاراته في الابوذيه
***
صِحابـي مـن جفـوا مــاخيّـروني أراهــم إخْــوِتـي مـا خيّـروني
عـلـيش ابخيــرهـم مــاخيّـروني بس بشـرورهـم عـمّــوا عـلِّـه
***
المثَل: (ضل البيت لمطيره وطارت بيه فرد طيره)
مجاراته في الابوذيه
***
المضاعين إگْطَعَت للبر وطارت وسافلها إعله عاليها وطارت
ضـل البيت لـمطيــــره وطارت فـرد طيره وغدت تلعب عليّه
***
المثل: (لو غاب القط إلعب يافار)
مجاراته في الابوذيه
***
إشْـيِسَـکّن منبـع البـرکـــان يافار ومگلوبـي إشـْيـرجعـه الفلک يافار
القِــط لــوغـاب إلـعَب لِعِب يافار صفتـلک کـــــل روازينـه خليّـِه
***
المثل: (الحايط إله اذان)
مجاراته في الابوذيه
***
وحـگ التمّـم افــروضـهوالآذان ميـهـمنـي البعـَد مـوتـي والآذان
کـل حـايـط إلــه مـسمــع والآذان أخــاف إعـليـک لتطيـح ابهبيّه
***
المثَل: (چيس إبسبيله)
مجاراته في الابوذيه
***
ضعن عمـري إنسبـه وشتد سبيله ودفگ نهـر الدمع جاري سبيله
إنضـرب بيّه المثل 0چيس ابسبيله آنــه والفــگــر حـد الـمـنـيّـه
***
المثل: (انطي بيدک ورکض ابرجلک)
مجاراته في الابوذيه
***
سطع نجم الفگـر عالي برجلاک وماصَح عِد أبو المعشر برجلاک
إنطـي بيـدک وإرکـض برجلاک وعـلــه افـلــوسک تـوسّل بالبريّه
***
المثل : (اليشوف الموت يرضه بالصخونه)
مجاراته في الابوذيه
***
صـخيّـيـن ونـِثـَمّــــن بالصخـونه وفينـه وعـيـب خِـنّــه بالصخـونه
اليشـوف المـوت يرضه بالاصخونه سنـه إيصخِّـن ولا طـــاري المنيّه
***
المثَل : (طار الخيط والعصفور)
مجاراته في الابوذيه
***
ناي الحـزن بلفـن ناي من ناي وگضيت العمر باصفنات من ناي
طـار الخيط والعصفـور من ناي وبگيت إمْـحيّــر وأصفگ بديّـه
***
المثَل : (عله حِس الطبل خُفّن يرجليّه)
مجاراته في الابوذيه
***
لهـاتک بيـر مـاتنشف يرجلاي وَرّجت الخلگ محّد يرجلاي
عله حِس الطبل خُفن يرجلاي هِـمّـن وِسْـتعِـدّن هــالـمسيّــه
***
المثَل: (عريس وألف مجنون)
مجاراته في الابوذيه
***
فَسّـرلـي الجنون اجنون مجنون جنـون اليستِعـد للعشگ مجنون
المِعْـرس فرد واحد وألف مجنون إتَّـراگـص وتّـَرادم هـالمـسيّــــه
***

المثَل: (الحيّه ماتخلّف إلا حيّه)
مجاراته في الابوذيّه
***
أحـذرک لاتـأمـِن بيـه حيّـه شـرّانـي اويِدَوِر إعليک حيّه
الحيّـه مـاتخلّـف غيـر حيّـه والثــعبـــــان مـتــورّث لِـبيّـه
***
المثَل: (الحيّه ميکتلها سمها)
مجاراته في الابوذيه
***
شر روحه اشتريد اتسَمها سمها نجات امن الدواهي السود سمها
الحيّه اتـمـوت مـايکـتلهـا سمها لچـن عـگـرب کتلّـه ابسمّه حيّه
***
المثَل : (الدراهم کالمراهم)
مجاراته في الابوذيه
***
الکل مِشکِل لساني کالمراهم تـرد الــــروح بيّـه کالمراهم
رنّـات الـدراهـم کـالمــراهم تنــزل عالجـرح وتطيبه هيّه
***
المثَل: (حيط انصيّص)
مجاراته في الابوذيه
***
صِدَر مرسوم حظّي ونزل نَصّه إخَذ نِص حيل منّي وعاف نصّه
مثـل حـايط بنونـي إبکتر نَصّه وصرت ياهو اليجي يعبر علّيه
***
المثَل: (ميحک جلدک إلا اظفرک)
مجاراته في الابوذيه
***
ابـزمــانک مايفيدک غـير ظفرک بـرِحيّـه يطحنـک لـون ظفرک
جلـدک مــــايحـکّـه غـيـرظفرک وجـلدک لِظْـفَـرک يـاخـذ تحيّه
***


المثَل: (متت اختي ونسعد بختي)
مجاراته في الابوذيه
***
من زغــري ورثت الفُگــر بختي مـاتت ونْعِـدل عـالعـرس بختي
لبستـه الثـوبهــا ونْـسَعـد بختي وطلـع تـگـدار متـگدّر عليّـه
***
المثَل: (من لگه احبابه نسه اصحابه)
مجاراته في الابوذيه
***
صديجـي إمْغَيّـم ومـا مَـر صحابه وگلبـي ثَـمِـل مـالحظه صحابه
صحيح اللي لگه احبابه صحابه نساهم وأنکر احگوگ الخويّه
***